الرئيسية - صحة - تعرف على مرض الدفتيريا (الخناق) أسبابه وطرق الوقاية منه
تعرف على مرض الدفتيريا (الخناق) أسبابه وطرق الوقاية منه
الساعة 03:58 مساءاً

الدفتيريا (الخناق) و هي عدوى بكتيرية خطيرة تؤثر على الاغشية المخاطية في الحلق و الانف. فعلى الرغم من انها تنتشر بسهولة من شخص الى آخر, الا انه يمكن الوقاية من الاصابة بها عن طريق اخذ اللقاحات الخاصة بالدفتيريا. و في حال تُركت الدفتيريا دون علاج فإنها يمكن ان تسبب اضراراً شديدة على الكليتين, الجهاز العصبي, و القلب. و تؤدي الى الموت في حوالي 3% من الحالات.

 

ما هي اسباب حدوث الدفتيريا ؟
تعتبر جراثيم الوتدية الخناقية مسؤولة عن الاصابة بالدفتيريا, و عادة ما تنتشر العدوى عبر الاتصال ما بين الاشخاص, او مع اشياء قد تحمل البكتيريا مثل كوب او قطعة قماش مستعملة. و قد تنتقل البكتيريا من شخص مصاب عندما يعطس او يسعل. و حتى لو لم يظهر الشخص المصاب اية علامات او اعراض للدفتيريا, فإنه قادر على نقل العدوى البكتيرية لمدة تصل الى ستة اسابيع ما بعد الاصابة الاولية. و تصيب هذه البكتيريا الانف والحلق, وتحرر عدد من السموم التي تنتشر عبر مجرى الدم و تسبب تشكل طبقة سميكة رمادية اللون في كل من :

– الانف.
– الحلق.
– اللسان.
– القصبات.
 
و في بعض الحالات يمكن لهذه السموم ان تحدث اضراراً للاعضاء الاخرى, بما في ذلك القلب, الدماغ و الكلى. و هذا يؤدي الى حدوث مضاعفات مهددة للحياة مثل التهاب عضلة القلب, الشلل, او القصور الكلوي.العلاج :
الدفتيريا هي حالة خطيرة, لذلك يتم التعامل معها بسرعة وجدية. و تشمل الخطوة الاولى من العلاج حقن الترياق, و ذلك لمكافحة السموم التي تنتجها البكتيريا, و على الطبيب ان يتحقق من وجود حساسية عند المريض تجاه الترياق, و يتم اعطاء جرعات صغيرة تدريجياً. كما و يصف الطبيب بعض المضادات الحيوية مثل الاريثروميسين و البنسلين للمساعدة في مكافحة العدوى. و اثناء العلاج يبقى المريض في المستشفى كي يتجنب نقل العدوى للآخرين.

 

الوقاية من الدفتيريا :
يتم استخدام المضادات الحيوية و اللقاح, و يسمى لقاح الدفتيريا DTap, و يعطى عادة جنباً الى جنب مع لقاح السعال الديكي و الكزاز. و يعُطى للأطفال في الاعمار التالية :

– بعمر شهرين
– بعمر اربعة اشهر.
– بعمر 6 اشهر.
– من 15 الى 18 شهر.
– من 4 الى 6 سنوات.

و في حالات نادرة, قد يعاني الطفل من رد فعل تحسسي تجاه اللقاح, و هذا قد يؤدي لحدوث نوبات او شرى تزول في وقت لاحق. و يستمر اعطاء اللقاح لمدة عشر سنوات, و بعد ذلك يحتاج الطفل للتطعيم مرة اخرى بعد سن ال12. اما بالنسبة للبالغين فمن المستحسن ان يحصل على لقاح الدفتيريا مع الكزاز للوقاية من الاصابة بالعدوى في المستقبل.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقاً