الرئيسية - نصوص أدبية - رأيتُ الهوى.. شعر/ وليد الشرفي
رأيتُ الهوى.. شعر/ وليد الشرفي
الساعة 06:16 مساءاً (الميناء نيوز- خاص)
فـــــراغٌ عـــلــى كــاهـلـي يــرقــدُ وآهٍ عـــلـــى بــســمـتـي تــحــشـدُ وأحـــلام مـــا انـفـك بــي طـيـفها يــغـازلـنـي ثـــــم لـــــي يــجــحـدُ ورجــع الـصـدى حـيـن يـجتاحني وأنــــجـــدهُ وهـــــــو لا يُـــنــجــدُ فـقدتُ مـن الـحب مـن فـي الهوى إذا الـــحـــب نـــادهُـــمُ أُفـــقــدوا وآمـــنـــتُ أن الـــهـــوى مــحــنــةً وغـيـمـاً بـــه الـقـلـب كــم يُـرعـدُ؟ فــمـا كــل مــن آمـنـوا قــد نـجـوا ولا كـــل مـــن جــحـدوا أُوقـــدوا فـلـلـحب مـــن أخـلـصوا عـوقـبوا ولــلـحـب مــــن أيّــــدوا شُــــردوا وفـي الـحب يـرتاح مـن قـد صـدا ويـشـقى بــه كــل مــن عـسـجدوا إذا شــئــتَ إخــمــاد نـــار الــهـوى تـعـيـشُ كــمـن بـالـلـظى أُخـمـدوا ويـنـهـال فــي وجـنـتيكَ الـدمـوع ويـــنــعــي تــوجّــعــكَ الــغــرقــدُ رأيـــتَ الــهـوى لا يــحـب الـهـوى ومن أخلصوا في الهوى استبعدوا . . .
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقاً