الرئيسية - صحة - خمس وسائل لاكتشاف الإصابة بمرض الزهايمر مبكرا
خمس وسائل لاكتشاف الإصابة بمرض الزهايمر مبكرا
الساعة 01:25 مساءاً (الميناء نيوز- وكالات)
كشف زوج الممثلة الأمريكية باربرا ويندسور، عن إصابتها بمرض الزهايمر وقد ساءت حالتها الصحية في الأسابيع الأخيرة. وقال إنهم اضطروا للإعلان عن حالتها، رغم اكتشاف المرض عام 2014، لأنه أصبح "من الصعب جدا إخفاء هذا". وغالبا ما يتطور مرض الزهايمر ببطء على مدى عدة سنوات. ويقول الخبراء إن المرض لا يظهر دائما من البداية لأن الأعراض يمكن أن تتداخل مع أمراض أخرى. ويعاني ما يقرب من 850 ألف شخص في بريطانيا من هذا النوع الأكثر شيوعا من الخرف. مرض الزهايمر أكثر من مجرد نسيان الأشياء من حين لآخر. يمكن للجميع أن ينسى في بعض الأحيان مكان ترك كوب الشاي أو أسماء بعض الأشخاص. فنسيان الأشياء يمثل أيضا جزء لا يتجزأ من الشيخوخة الطبيعية. ولكن هذه الأمور ليست بالضرورة علامات على الإصابة بمرض الزهايمر أو أي شكل آخر من أشكال الخرف. لكن فقدان الذاكرة هو أكثر خطورة وغالبا ما يكون واحدا من أولى علامات الإصابة بالمرض. عادة ما تتأثر الذاكرة قصيرة المدى، مما يتسبب في نسيان الناس ما فعلوه قبل 10 دقائق أو نسيان حديثهم قبل دقائق. ويمكن أن تؤدي مشكلات الذاكرة أيضا إلى أن يكرر الأشخاص ما فعلوه من قبل، أو عدم تذكر الأحداث التي وقعت مؤخرا أو مواجهة المهام اليومية المعتادة، مثل اتباع وصفة معينة أو استخدام بطاقة مصرفية. من مرض الزهايمر. فمثلا صنع كوب من الشاي ليس معقدا ولا يتطلب الكثير من التفكير، ومع ذلك، يمكن أن يتحول إلى مهمة صعبة بسبب الزهايمر، مما يؤدي إلى معاناة الكثير من الناس لمعرفة ما يجب القيام به. غالباً ما تكون التغييرات بسيطة ولا يمكن ملاحظتها، ولكنها قد تصبح شديدة بما يكفي للتأثير على الحياة اليومية. وقد يلاحظ الشخص أو عائلته كم يعاني أثناء استخدام الهاتف أو أنه ينسى بانتظام تناول أدويته. كما يمكن الأمر أن يتطور ليصبح هناك مشكلات في الكلام واللغة، مثل صعوبة إيجاد الكلمات المناسبة.
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقاً